بحوث في السيرة النبوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بحوث في السيرة النبوية

مُساهمة من طرف علاء الملك في السبت 30 أبريل - 23:06



بحوث في السيرة النبوية



مقدمة:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المصطفى الأمين وآله الطيبين الطاهرين، ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدِّين.



وبعد، فهذه محصِّلة بحوث أعددتُها في السيرة النبوية، حاولتُ فيها تقديمدراسة شاملة للسيرة النبوية، وإبراز فروعها ومراحلِها الزمنيَّة وعلاقتهابمختلف العلوم الشرعية والاجتماعية، وذِكر أهمِّ الأحداث التي غيَّرَت مجرىحياة الناس، وأبرز المشاهير الذين عاصروا رسولَ الله صلى الله عليه وسلموشاركوا في صُنع التاريخ، أو كانت لهم مواقف إيمانيَّة خالدة، كُتبَتبأحرفٍ من ذهب في صفحات السيرة النبوية.



تعريف السيرة النبوية:

السيرة في اللغة: هي الطريقة والحالة، وهي مشتقَّة مِن فعل: سار يسير سيرًاوسيرة، يقال: فلان سار سيرة حسَنة؛ أي: سلك طريقةً حسنة، ومنه قوله تعالى: ﴿ سَنُعِيدُهَا سِيرَتَهَا الْأُولَى ﴾ [طه: 21]، واصطلاحًا: هي قصَّةالحياة وتاريخها.



والسيرة النبويةُ: "هي مجموعُ وقائع النبيِّ صلى الله عليه وسلم وشمائله الخِلقيَّة والخُلقية".



تاريخ تدوين السيرة النبوية:

اعتنى الصحابة ومِن بعدهم التابعون بنقلِ السيرة النبويَّة؛ لما لها منارتباطٍ وثيقٍ بالسنة المطهرة، إلاَّ أن تدوينَ السيرة لم يحدُث إلاَّ فيالقرنِ الثاني الهجري.



ويُعتبر محمد بن إسحاق الرائد في هذا المجالِ؛ فهو من أول من ألَّف فيالسيرةِ، ولذا قال عنه محمد بن إدريس الشافعي رحمه الله: "من أراد أنيتبحَّر في المغازي؛ فهو عيالٌ على محمد بن إسحاق"، ثم كثر التأليفُ بعدذلك، وأشهر ما عُرف من كتب السيرة: "سيرة ابن هشام"، و"الطبقات"؛ لابن سعد،و"المغازي"؛ للواقدي، و"الرحيق المختوم"؛ للمباركفوري، و"فقه السيرة"؛لمحمد الغزالي، وعندنا في موريتانيا: "نظم الغزوات"؛ للبدوي، و"عمودالنسب"، و"نظم قرة الأبصار".



من أين تبدأ السيرة وأين تنتهي؟

لم يتَّفق العلماء على تاريخٍ محدَّد يبدؤون منه كتابَةَ السيرة؛ فبعضهميرى أن سيرةَ النبي بدأَت مع نشأة الخليقة، وبعضهم يبدؤها مع بِناء إبراهيمالكعبة وقصة هاجر وإسماعيل الذي هو جدُّ قريش وكلِّ العرب المستعربة،وبعضهم يبدؤها من عند جدِّ النبيِّ "عدنان"؛ الذي ينتهي عنده نسب النبيِّالمتفَق عليه، وآخر يبدؤها من ميلاد النبيِّ صلى الله عليه وسلموالإرهاصاتِ التي حدثَت عند ميلاده، ولكلٍّ منهم أدلَّته التي يركنُ إليها،إلا أنهم يتَّفقون على أنها تنتهي عند وفاتِه صلى الله عليه وسلم، وبدايةعصر الخلفاءِ الراشدين.



أهمية تعلُّم السيرة النبوية:

كان الصحابةُ يعلِّمون السيرةَ النبوية لأبنائهم، وأهمَّ الدروس والعِبَرالمستخلصة من أحداثها، ولذا كان يقول إسماعيل بن محمد بن سعد بن أبي وقاص: "كان أبي يعلِّمنا المغازِيَ، ويعدُّها علينا، ثم يقول: "يا بَنيَّ، هذهمآثِرُ أجدادِكم، فلا تضيِّعوها"، وكان زين العابدين علي بن الحسين يقول: "كنا نُعلَّمُ مغازي النبي صلى الله عليه وسلم، كما نُعلَّم سُوَر القرآن"،وقد نظم عبدالرحمن بن حسان مغازي الرسول صلى الله عليه وسلم في قصيدةٍ له؛لمَّا رأى حرصَ أبناء الأنصار على تعلُّمها، ومن هنا يتَّضح وجوب تعلُّم السيرة والاختصاص بها؛ لِما لها من ارتباطٍ وَثِيق بكتابِ الله تعالى وسنةرسوله صلى الله عليه وسلم.
avatar
علاء الملك

الجنس : ذكر
دولتك : الجزائر
عدد المساهمات : 1656
تاريخ الميلاد : 16/03/1994
تاريخ التسجيل : 26/04/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بحوث في السيرة النبوية

مُساهمة من طرف zerguit في السبت 14 مايو - 16:47

بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز

وفي انتظار جديدك الأروع والمميز

لك مني أجمل التحيات

وكل التوفيق لك يا رب

zerguit

الجنس : ذكر
دولتك : مصر
عدد المساهمات : 1000
تاريخ الميلاد : 17/04/1992
تاريخ التسجيل : 10/05/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى